Choose the page language

في هذه الحلقة يحدثنا كوريال عن انشغاله بالنجارة في كاراج بيته ساعياً لترميم قطع من الأثاث الخشبي ولإعادة تدوير صناديق وألواح خشبية يجدها على ناصية الطرقات في مدينته. في بداية إقامته في أستراليا تفاجأ كوريال حين لاحظ وجود هذه الأشياء أمام البيوت بانتظار شاحنات النفايات التي تجمعها وتسحقها لتودعها في مكبات النفايات. قرّر حينها إعطاء حياة جديدة لما يتخلى عنه الآخرين. بمساعدة من زوجته وبدعم من أصدقاء العائلة، يصلّح ويرمِم ويصقل الأخشاب ثم يعطيها لمن يحتاج لها وتعطيه هوايته بالمقابل شعوراً بالرضى عن النفس وبالسعادة.

About the storyteller

فقد كوريال بصره تدريجياً في بداية شبابه في العراق قبل لجؤه مع زوجته وداد للعيش في أستراليا في سنة 2018. رغم استقرارهم الحديث العهد في أستراليا، يتمتع الزوجان بعلاقات صداقة جيدة مع أفراد آخرين يعيشون في منطقتهم وهذا بفضل مواهب ومهارات كوريال العديدة وخاصة اهتمامه بالنجارة وبإعادة التدوير. كوريال يتكلّم عدة لغات متداولة في العراق وهي الكلدانية والسريانية والآرامية بالإضافة الى العربية. حالياً يتعلم الإنكليزية مع الأمل بالعمل كمترجم في المستقبل القريب.

 

Transcript Available

Fayrouz: أهلًا بكم في برنامج تحدث لغتي لنستمع عن العيش الجيد لذوي الإعاقة. اسمي فيروز عجاقة وأعمل في مجلس التنوع والتعدد الثقافي في جنوب أستراليا. في مقابلاتنا، سيعرفنا الأشخاص من ذوي الإعاقة كيف يستعملون مهاراتهم الشخصية والخدمات الاجتماعية المتوفرة للجميع، وهذا في سبيل العيش الجيد أينما كانوا. سنشارك بقصص حقيقية ونصائح وأفكار يقدمها لكم أشخاص من ذوي الإعاقة أو غيرهم ممن سيحدثنا عن أماكن سهلة الاستعمال وعن الأنشطة والفرص المتوفرة للجميع. كوريل عراقي الأصل ويعيش في أستراليا مع زوجته وداد من سنة 2018. فقد كوريل بصره تدريجيًا في بداية شبابه وهذا لم يمنعه من الاستمرار في العمل في متابعة مواهبه واهتماماته العديدة. ومن الجدير بالذكر، أن كوريل يتكلم عدة لغات متداولة في العراق وهي الكلدانية والسريانية والآرامية بالإضافة الى العربية. يتعلم حاليًا الإنجليزية مع الأمل بالعمل كمترجم في المستقبل القريب. رغم وجود كوريل ووداد بأستراليا من أربع سنوات فقط، لكنهم استطاعا استقطاب أصدقاء جدد من جنسيات مختلفة طالما أن يتم استضافتهم في كراج البيت لشرب الشاي العراقي الأصيل المخدر. في الحقيقة كوريل حول كراج البيت لورشة النجارة، يعمل فيه على ترميم قطع الأثاث أو على إعادة تدوير صناديق أو ألواح خشبية مستعملة، كل ما يجده عادةً مرميًا على ناصية الطريق أو أمام البيوت التي تتخلى عن الأخشاب حتى تجمعها شاحنات جمع النفايات. سوف يحدثنا كوريل اليوم عن هوايته في النجارة. أهلًا وسهلًا بك كوريل وشكرًا لحضورك معنا اليوم.
Korial: أهلًا وسهلًا بك.
Fayrouz: في البداية كوريل إذا أمكنك أن تخبرني كيف بدأ اهتمامك بالنجارة بشكل عام؟
Korial: أنا عملت في النجارة في العراق، كبداية كنت أصنع صناديق خشب للخضار والفواكه. كان يأتيني خشب مقطع ونحن نركبه فقط بالمسامير ونأخذ مقابلها المال. وطورت هذه المهارة، وشجعني الأصدقاء والأقارب كان يحضرون لي قطع خشب التي لا يستفيدوا منها، وكنت أحولها إلى كراسي أو الكنبات والطاولات في العراق.
Fayrouz: هذا في العراق، إذن كيف بدأت في أستراليا؟ كيف بدأت في هذه الهواية هنا؟
Korial: أنا عندما كنت أمشي في شوارع أستراليا، وجدت أشياء كثيرة مرمية على ناصية الطريق من الأخشاب من الكراسي والطاولات وأشياء كثيرة. فكنت أحضرها لأننا لم يكن لدينا هكذا أشياء في العراق، لم نكن نجد هذه الأشياء. رأيت هذه الأشياء واستغربت فكنت أحضرها. كنت أحضر الشيء الذي استفيد منه إلى البيت، والذي لا نحتاجه نعطيه للأصدقاء أو للأقارب المحتاجين. وأما الذي لا ينفع نستخدمه للشوي أو تحضير الشاي، ونزيل البراغي والأشياء الحديدية التي يمكن الاستفادة منها في أمور أخرى.
Fayrouz: هل هنالك من يساعدك حتى تحضر هذه الأمور وتعمل بها، وتفك البراغي وعندك ورشة. من يساعدك عادةً؟
Korial: لدي موظف الدعم وأخي يعيش هنا منذ مدة. وأخذاني مرة إلى Bunnings، ووجدت أمور لم أرها في حياتي. فاشتريت أشياء كثيرة تخص هواياتي وأحضرتها للمنزل.
Fayrouz: ماذا تفعل بهم بعد إصلاح أو ترميم هذه الأشياء؟
Korial: صراحة بعد أن يحضروا لي هذه الخرد الخشبية، هنالك خشب يسمونه الخشب الصلب وهو نوع جيد، فأقوم بتفكيك الألواح وأنظفها وأصقلها، وتأخذها الناس للقيام بأمور جميلة مثل ساعات جدارية كبيرة طول قطرها 50 أو 60 أو 80. ويستفاد منها في أشياء كثيرة. العراقيين مبدعين ويصنعون أشياء كثيرة.
Fayrouz: حسنًا قد ذكرت أنك اشتريت آلات وأدوات كثيرة، ماهي هذه الأدوات؟
Korial: اشترت حفار بالشحن واشتريت شيء يفيدني كثيرًا يسمونها آلة ناطقة، تستخدم للأشخاص فاقدي البصر.
Fayrouz: للأشخاص من ذوي الإعاقة البصرية.
Korial: نعم تستخدم للقياسات واشتريت أيضًا المناشير وأشياء كثيرة خاصة بصقل الخشب أو تعديله.
Fayrouz: الأدوات الناطقة هذه مخصصة للأشخاص ذوي الإعاقة البصرية. أين تباع؟ وأين ممكن أن نجدها؟
Korial: تباع في منظمة Vision Australia وهي خاصة بالنظر.
Fayrouz: هل تجد كل المواد التي تحتاجها لتمارس هوايتك؟
Korial: بصراحة كل شي متوفر شكرًا للرب، وجدت أمور كنت أبحث منذ مدة طويلة. كل شي متوفر خاصة لذوي الإعاقة.     
Fayrouz: ما هي الأشياء التي تود أن تحصل عليها أيضًا لتعمل أكثر؟
Korial: بصراحة الذي لديه شيء زائد يحضرها لأني استفاد من المساعدات الشهرية وأوفر المال لأمور أخرى. رأيت دراجة رياضية كبيرة كان مرمي في الشارع وأحضرتها للبيت. أظن الاستفادة منه أفضل تركه للمكائن لتطحنه فأخذته وأحضرته للمنزل. أحضر الحديد أو أي شيء آخر. والناس تستفيد من جمع الحديد وبيعه. نجمع كل شيء ونحضره للمنزل، يوجد ناس كثيرة محتاجة.
Fayrouz: تخصصت بإعادة التدوير وأيضًا تساعدك كما تقول حاجة الآخرين وتقدم لهم المساعدة، تقوم بالإصلاح وتعطي الآخرين.
Korial: نعم.
Fayrouz: هل ممكن أن نتحدث قليلًا عن الحياة الاجتماعية. كيف لهذه الهواية أن تساعدك في حياتك الاجتماعية وانسجامك في المجتمع حولك في أستراليا؟ ماذا لديك لتخبرنا؟
Korial: نعم يوم السبت أو الأحد نذهب إلى الكنيسة. أنا أحفظ كثيرًا من الكتاب المقدس وأقرأ في الكنيسة، أنشأنا لأنفسنا علاقات اجتماعية وصار لدينا أصدقاء وصديقات كثر في الكنيسة والجيران كلهم يحبوننا ويأتون إلينا ونزورهم. هنالك لبنانيون وعراقيون وسوريين. وهنالك إنجليزية أيضًا. قالت لي، إن كنت تحتاج لأي شيء فأخبرني.
Fayrouz: كيف تساعد هواية النجارة في توسيع هذه العلاقات؟
Korial: وجدت ذلك اليوم كرسيين كانوا جميلين وهم من تصميم قديم وأعجبوني وكانت أرضيتهم مهترئة. كان لدي سلك. أخذته من مكان نشر الملابس. حكت ونسجت السلك بالخشب. وكان أرضية جيدة، أصبح مريحًا. والكراسي كانت تحف من الطراز القديم فيه نقوش كثيرة. كرهت أن يرمى في المكب. والآن أصبحا جاهزين لأي شخص يحتاجهما بإمكانه القدوم لأخذهما.
Fayrouz: أنا أعلم أن زوجتك وداد تساعدك فكيف تساعدك وداد في العمل؟
Korial: وداد زوجتي أنا أحبها كثيرًا وهي تحبني وتساعدني. وكما يقول المثل الحياة بلا زوجة لا قيمة لها.
Fayrouz: الحياة بلا مرأة مثل الصفر على اليسار.
Korial: نعم، نحب ونساعد بعض هي تساعدني وأنا أيضًا أساعد بشؤون البيت.
Fayrouz: لكن كيف تساعدك في النجارة؟
Korial: هي تساعدني بإحضار الأخشاب أو أستشيرها أو تعطيني أرقام أو أغراض، وتساعدني عندما أكون مشغولًا بإحضار البراغي مثلًا. تساعدني أيضًا كثيرًا في فك البراغي.
Fayrouz: أيضًا أخبرتني أن الأصحاب يأتون لإعطائك أفكار أن تتداول معهم بالآراء يقترحون عليك يحضرون لك أدوات. فما هو دور الأصدقاء في هذا الدعم. الهواية تحضر الأصدقاء والأصدقاء يساعدون بهذا الهواية. هذا ما فهمته منك، صحيح؟
Korial: صحيح، ويحضرون لي أيضُا الشجر المقطع، وأنا اشتريت الآلة من ALDI تفك الخشب تعمل على الكهرباء. تقوم بتفكيك جذع صغير إلى قطع صغيرة للشوي أو الشاي والتي تكون مرمية في الشارع فيجلبونها لي بالسيارة.
Fayrouz: قلت لي أنك إن كنت تريد آلة محددة، ويقولون لك لا لدي منها.
Korial: صحيح، أحيانًا أريد شراء آلة، فيسمعني صديق، ويقول لا تشتري فإن لدي واحد إضافية منها وسأعطيك إياها. كثير أشياء يحضرونها، ما شاء الله البلد فيه خيرات كثيرة. تنزل إصدارات جديدة للآلة، ولا يحتاجون للقديمة فيعطوني إياها.
Fayrouz: وجود الأصدقاء له أهمية كبيرة، ووجود وداد بجانبك والدعم مهم أيضًا. ما هي نصيحتك يا كوريل للأشخاص ذوي الإعاقة البصرية حتى يبدأوا ويستمروا بأي هواية يحبونها حقًا؟
Korial: أي شخص ذو إعاقة لا يجب أن يستلم وعليه أن يكون متفائلًا لأن هذا البلد يساعد كثير ذوي الاحتياجات الخاصة ولا يوجد شيء صعب. كل شيء متوفر لأي نوع من الإعاقة وعليه أن يكون متفائلًا وسعيدًا. ويعيش حياته. وذوي الإعاقة هنا محترمين، لا أحد يعيب الآخر في هذا البلد ويساعدون ويحترمون كثيرًا. فأنصحهم بأن يكونوا متفائلين ويعيشوا حياتهم ويتأقلموا مع الوضع الذي هم فيه. لا يستسلموا أبدًا ويكونون دائمًا متفائلين وسعداء وينخرطون في المجتمع ويذوبون فيه كما يفعل الآخرون.
Fayrouz: شكرًا كوريل على مشاركتك معنا وتعريفنا على هوايتك المميزة، مهارتك باحتراف النجارة. كوريل، أنت أخبرتنا اليوم قصة مشجعة لكل إنسان حتى يستمر بممارسة هوايته التي تعطي شعور بالسعادة والرضا عن النفس وأيضًا تسمح له ببناء وتعزيز علاقاته الاجتماعية. ومن خلال قصتك تعلمنا أن العلاقات العائلية والاجتماعية تعطينا حلول بسيطة لأمور يمكن تكون من الصعب أن نواجهها بمفردنا. كوريل قبل أن نختم هذه الحلقة ماذا تحب أن تقول، كلمة أخيرة صغيرة للمستمعين،من فضلك.
Korial: أولًا أشكر كل المستمعين وأشكركم أنتم لأنه بدون هذا المجتمع وبدون هؤلاء الناس نحن لا نستطيع أن نعيش. فأرجو أن تساعدوا أكثر وأكثر ذوي الاحتياجات الخاصة توفروا لهم الفرصة، خاصة عائلات المعاقين. ساعدوا أهالي المعاقين لكي يطوروا هواياتهم وشجعوهم، وافرحوا معهم حتى يعيشوا حياتهم سعداء. لأن الشخص ذو الاحتياجات الخاصة هو إنسان أيضًا لديه مشاعر وأحاسيس مثل كل الناس.
Fayrouz: شكرًا كوريل وألف شكر أحبائي المستمعين. إن كنتم من المعجبين بحلقاتنا نرجو أن تزوروا موقع speakmylanguage.com.au حيث ستجدون المزيد. ونرجو أيضًا أن تخبروا الآخرين عن برنامج تحدث لغتي. زوروا صفحتنا على الفايسبوك وتويتر والانستغرام أو لينكد إن. ساعدونا لنستمر في هذا الحوار في كل أستراليا وربما حول العالم. يسرنا في مجلس التنوع والتعدد الثقافي في جنوب أستراليا أن نقدم لكم برنامج تحدث لغة يمول قسم الخدمات الاجتماعية برنامج تحدث لغتي ويتوفر البرنامج في كافة الولايات الأسترالية وهذا عبر مجالس الجاليات العرقية ومجالس التنوع والتعدد الثقافي في كل ولاية. شركاؤنا في البث الوطني هم SBS وNEMBC.
 

Interview by
Fayrouz Ajaka

هاجرت فيروز عجاقة الى أستراليا سنة 1994 بعد حصولها على ماجستير في تعليم اللغة الفرنسية كلغة أجنبية. تتمتع فيروز بخبرة تربوية لأكثر من أربعين سنة ولقد عملت لسنوات عديدة في... Go to page where you can read more about Fayrouz Ajaka