Choose the page language

في هذه الأيام، يُقبِل الكثير منّا على الزواج وتربية الأولاد والدراسة والعمل في نفس الوقت. تشاركنا ضيفة هذه الحلقة عن سعادتها في تجربة الزواج وتأسيس العائلة رغم أنّها وزوجها من ذوي الإعاقة الحركية. تعرفت ضيفتنا على زوجها خلال العمل التطوعي في جمعية تساعد الأشخاص ذوي الإعاقة. ولقد قررت الزّواج وإنجاب الأولاد وتربيتهم في وقت كانت فيه تكمل دراستها وتتابع عملها. استمعوا معنا عن أهمية التخطيط والتعاون ومشاركة المسؤوليّات مع من نحبّ، حتى نؤمّن السّبل إلى الحياة الجيدة.

About the storyteller

The storyteller has chosen to remain anonymous.

اختارت ضيفة الحلقة عدم الإفصاح عن اسمها وهي أمّ وربّة منزل سعيدة وكذلك موظفّة ناجحة في عملها مع الجمعيات التي تساعد ذوي الإعاقة.

 

Transcript Available

Fayrouz: أهلاً بكم في برنامج تحدث لغتي لنستمع عن العيش الجيد لذوي الإعاقة، اسمي فيروز عجاقة وأعمل في مجلس التنوع والتعدد الثقافي في جنوب أستراليا. في مقابلاتنا، سيعرفنا الأشخاص من ذوي الإعاقة كيف يستعملون مهاراتهم الشخصية والخدمات الاجتماعية المتوفرة للجميع، وهذا في سبيل العيش الجيد أينما كانوا. سنشارك بقصص حقيقية ونصائح وأفكار يقدمها لكم أشخاص من ذوي الإعاقة أو غيرهم ممن سيحدثنا عن أماكن سهلة الاستعمال وعن الأنشطة والفرص المتوفرة للجميع. ضيفتنا اليوم اختارت ألا نذكر اسمها. ولدت في أستراليا لكن عاشت في لبنان إلى أن صار عمرها خمس سنوات. عندما عادت إلى أستراليا بدأت تعليمها وتأهلت للعمل. ضيفتنا عندها إعاقة بالحركة ولم يكن عندها أصدقاء أو حياة اجتماعية في بداية شبابها. بعدما بدأت بالعمل، اختارت المشاركة في أعمال تطوعية مع جمعية تهتم بالأشخاص ذوي الإعاقة، وبالصدفة وهي في طريقها لأحد النشاطات التي كانت تساعد فيها، التقت بشخص أعجبها وكان لديهما قصة حب من أول نظرة. سنتحدث مع ضيفتنا عن سعادتها في تجربة الزواج وتأسيس العائلة. أهلًا وسهلًا بك ضيفتنا الغالية.
Anonymous: أهلًا بك وشكرًا على الوقت الذي خصصته لكي تسمعي قصة حياتي. بدايةً أنا ولدت ولدي إعاقة، وكنت مقتنعة بنفسي، ولكن كنت أريد أن أساعد الناس المولودين بإعاقة، لأني أراهم دون أصدقاء ويعيشون دون متعة. وأيضًا كنا نجتمع مرة في الشهر في يوم سبت في مكان يمكن الوصول إليه مثل الباص أو القطار لنخرج في نزهة. في أول مرة جهزت الرحلة وكنت ذاهبة رأيت شخص يقف على سكة القطار وأنا أحبيته من أول نظرة ، وربما هو أحبني أيضًا، كما يقولون القلب على القلب.
Fayrouz: لماذا قررتما الزواج؟
Anonymous: لأنه هو من عائلة كبيرة، وأنا أحب العائلة. وكنت قد تربيت مع جدتي في لبنان على النهر وبين البساتين كانت الحياة حلوة ومرحة، وأنا أحب المرح والفرح وأحب الأقرباء في العائلة وأحب الحب، إذا كان هنالك حب، فإن كل شيء يصبح سهلًا.
Fayrouz: حسنًا كيف أثرت علاقتك بزوجك بطريقة ايجابية على حياتك؟
:Anonymous أصبح لدي شخص أنسجم معه، ننظف البيت سويًا ونمشي مع بعضنا ونسافر فلا يخلق المرء وحيدًا، ولديه صديق للأبد. أنا وهو منسجمان ونساعد بعضنا في البيت وإذا كان هنالك أمر لا أستطيع القيام به، هو من يقوم به، أنا مثلًا لا أستطيع أن أرفع الأغراض عن الأرض لأن إعاقتي في الركبة، ولكنه يستطيع. أنا أغسل وهو من ينشر الملابس، وإذا أنا طبخت هو من يغسل الصحون.
Fayrouz: سنتكلم عن المساعدة بعدين. أنتما قررتما الزواج في وقت قصير وانتقلتما لبيت وعشتم مع بعض كيف كان بيتكم في الأول، وما الذي قمتم به حتى يسهل عليكم التنقل بالبيت؟
Anonymous: البيت كان صغيرًا في البداية، وكبرناه وكسرنا الدرج، وأصبح بيتًا بلا درج وبنينا حمامًا واسعًا، لا يوجد فيه مغطس ومساحته كبيرة، وله باب زجاجي حتى لا يخرج الماء. ووضعنا ممرًا حتى لا يكون هناك أي سلالم إذا ما أردنا استخدام المشاية، ويصبح الدخول والخروج سهلاً.
Fayrouz: قمتم بإزالة العتبات والدرج في المنزل، لكي يصبح على مستوى الأرضية موحدًا في المنزل.
Anonymous: صحيح.
Fayrouz: هذا لكي يكون الأمر سهلًا عليكم في حال استخدام العربة. ما هي الأمور التي تنصحي باستخدامها، في البيت خاصة بعد الزواج والإنجاب؟
Anonymous: صحيح، لأن لدي إعاقة في الركب وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة أيضًا، وكنا نستخدم عربات الأطفال إذا ما أراد الطفل الدخول للحمام، أخلع ملابسه في غرفة النوم ثم أضع عليه المنشفة، وأدفعه إلى الحمام وأضعه على كرسي الحمام، أغسله وثم أضعه في العربة، وأخذه إلى الغرفة وألبسه وأضعه في غرفته التي فيها ألعاب كثيرة، و الأرض مفروشة حتى لا ينجرح. وإذا لعب كثيرًا فهو ينام سريعًا على الفراش. أحضرت له كرسي عالي للأكل، أضعه في الكرسي العالي وأضع له الحزام وأجهز له الطعام وأطعمه، وبعدها أمسح له وأضعه في الأرض ليلعب ولديه مشاية حتى لا يقع حتى لا يضرب رأسه في شيء ما. وفي غرفته هنالك كثير من الأمور المسلية، مثل التلفاز وألعاب ومعه قفص ألعاب.  كان لديه سريرًا وبعدما كبر قليلًا وضعنا كرسيًا جانب سريره، عندما يقوم من النوم ينزل من فراشه ويأتي للمطبخ من أجل الزجاجة وإذا لم تكن الزجاجة جاهزة يبكي مباشرةً. ابننا جلب لنا سعادة وفرح والبيت أصبح مليئًا بالمحبة.
Fayrouz: إن شاء الله تكونوا سعداء دائمًا. أنت لم تتزوجي وتنجبي فقط، بل أيضًا أكملتِ الدراسة وتعملين أيضًا.
Anonymous: صحيح، كنت أذهب إلى العمل من الساعة التاسعة إلى الخامسة، ومن ثم أذهب إلى الجامعة من الساعة السادسة إلى تسعة. زوجي كان يجلس مع الأطفال، يلعب معهم، ويطبخ لهم، أو يحضر زجاجة الحليب هذا أكثر شيء يحبه في حياته. أنجبنا طفلًا، ومن حبنا له أنجبنا آخر وبعدها أنجبنا طفل ثالث. وذلك لأن حياتنا كانت ناقصة في الزواج ولكن بعدما أنجبنا الأولاد شعرت أن الزواج كامل والحياة كاملة. وإذا لم أكن موجودة في البيت لكي أساعده، كانت تأتي أخته لتساعده مع الأولاد هو كان يعمل كثيرًا في المنزل، كان يكنس ويمسح ويغسل ويطبخ وأخته تساعده بمراقبة الأطفال إذا كانت تريد تغسيلهم أو وضعهم للنوم حتى لا يتعب زوجي. أنا ذهبت للعمل ومن ثم إلى الجامعة من أجل أن أصبح طبيبة نفسية وذلك لأساعد الناس المولودين بإعاقة.
Fayrouz: ليس فقط الدارسة والعمل، بل كنتم تخرجون في أيام العطلة مع الأطفال إلى أماكن جديدة حتى يتعرفوا على العالم. هل كان هنالك من يساعدكم في هذه العطل؟
Anonymous: أصدقائنا كانوا يذهبون معنا، كي يساعدونا بالأطفال إذا ما أرادوا النزول إلى البحر يكون معنا صديق ينزل مع الأولاد للبحر كما تعرفون إذا أحدًا عنده إعاقة في جسمه صعب أن ينزل في الماء ومعه طفل. لا نريد أن يتأذى أحد أو يغرق الطفل. أفضل شيء نأخذ معنا الناس، بس الناس الذين معنا يكونوا أقرباء أو أصحاب نعرفهم من زمان. وكنا نذهب في إجازة نريد أن يكون الأطفال سعداء ويسبحوا ويلعبوا بالرمل ويشاهدوا أماكن جديدة كانت الحياة حلوة ولا يوجد شيء صعب أبدًا. لم يكن يوجد شيء صعب علينا، لأنه كان لدينا أشخاص يساعدونا في البيت والمشاوير وبالأولاد، وحتى إذا مرض زوجي كنت أذهب معه إلى المستشفى ويأتوا عمات الأطفال ليجلسوا معهم لكي تكون الأمور على خير ما يرام.
Fayrouz: ماهي نصيحتك للأشخاص ذوي الإعاقة، والذي يريدون تأسيس عائلة وينجبوا أطفالًا؟
Anonymous: نصيحتي أن يدرس الموضوع قبل ما يبدأ يفكر في الإنجاب، وما مدى تأثير الإعاقة عليه، حتى يحسب حساب الأيام القادمة، لأنه لا أحد يعرف كيف سيكون طفله. أنا وزوجي معاقان لكن أولادنا كلهم بصحة جيدة والحمدالله. من الجيد أن يذهب إلى الأطباء ويستمع إلى نصيحتهم إذا ما كان أطفاله سيولدون سليمين وتكون صحتهم جيدة، لأن الواحد لا بد من أن يتحضر للولادة والمستقبل كيف إذا كان يستطيع تربية الأطفال وإذا ما كان هنالك مساعدة أو لا، أو ما يجب وضعه في البيت حتى يكون البيت جاهز، لكي يربي الأولاد في المنزل، ولابد أن يفكر الإنسان قبل الإقدام هل سينجح الأمر أم لا. لابد أن يحسب حساب كل شيء ماذا سيفعل إذا مرض، ولذلك لابد من حساب كل شيء لأن المستقبل مجهول. لذلك عليه دراسة وضعه في المنزل، وإذا كان الأمر ممكنًا أو لا. لأن عائلتنا حنونة، كان هنالك الكثير من المساعدة، ولذلك لم تكن هنالك مشكلة.
Fayrouz: أتمنى أن تستمر حياتك دون مشاكل. شكرًا جزيلًا يا ضيفتنا الغالية لحضورك ومشاركتك معنا اليوم عن تجربتك السعيدة والإيجابية بالزواج وإنجاب وتربية الاطفال. سمعنا منك عن أهمية التعاون بين الزوجين لنبني بيت وعائلة وننجب أولاد وننعم بحياة سعيدة وأيضًا تعرفنا أكثر عن أهمية التخطيط والمثابرة وحسن التدبير حتى نؤمن الظروف الأساسية للحياة السعيدة. وأكيد مع التخطيط لا يوجد شيء مستحيل. وأنت يا ضيفتنا، هل لديك شيء تحبي أن تقوليه للمستمعين في نهاية هذا اللقاء؟
Anonymous: أريد أن أقول إن عندما يولد المرء بإعاقة او بدونها، فإنه يحق للكل أن يعيش حياته كما يريد. إذا ما أراد الزواج، يمكنه فعل ذلك، ويمكنه الدارسة وقيادة السيارة وهنالك مساعدات في كل شيء في هذا البلد ويساعدوا الناس في بيوتهم والمستشفيات والأكل وتعليم القيادة. قول أن أبني أو بنتي إذا ولد بإعاقة فلم تعد له حياة، هذا حكم مسبق خاطئ إذا ما أراد شيئًا، فيمكنه الوصل إليه بالمساعدة والعائلة. لأن كل شخص حر يعيش حياته كما يريد، وهنالك من يولد دون إعاقة ولا يريد الزواج ولا يريد أن ينجب أبناء، لا يريد سوى العمل. كل شخص له تفضيلات، هنالك من لا يحب الأطفال، وهنالك من رغم الإعاقة يحب تكوين عائلة ويحبوا الحب، ويحبون بيتًا مليئًا بالحب وما الذي يجلب المحبة بالبيت غير الأشخاص الذين يحبون بعضهم، وأشكر لك الوقت الذي سمحتي لي فيه كي أحكي هذه القصة.
Fayrouz: ألف شكر لك وشكرًا أعزاءنا المستمعين.
Anonymous: عفوًا.
Fayrouz: نرجو أن تزوروا موقع speakmylanguage.com.au حيث ستجدون المزيد. ونرجو أيضًا أن تخبروا الآخرين عن برنامج تحدث لغتي. زوروا صفحاتنا على الفيسبوك وتويتر والانستغرام أو لينكد إن. ساعدونا لنستمر في هذا الحوار في كل أستراليا وربما حول العالم يسرنا في مجلس التنوع والتعدد الثقافي في جنوب أستراليا أن نقدم لكم برنامج تحدث لغتي. يمول قسم الخدمات الاجتماعية برنامج تحدث لغتي ويتوفر البرنامج في كافة الولايات الأسترالية وهذا عبر مجالس الجاليات العرقية ومجالس التنوع والتعدد الثقافي في كل ولاية. شركاؤنا في البث الوطني هم SBS وNEMBC.

This is a stock image
Interview by
Fayrouz Ajaka

هاجرت فيروز عجاقة الى أستراليا سنة 1994 بعد حصولها على ماجستير في تعليم اللغة الفرنسية كلغة أجنبية. تتمتع فيروز بخبرة تربوية لأكثر من أربعين سنة ولقد عملت لسنوات عديدة في... Go to page where you can read more about Fayrouz Ajaka