Choose the page language

تعيش فدى الحّداد في أستراليا منذ أكثر من 15 سنة. بغض النظر عن المدينة التي تعيش بها, فهي كانت دائما بطريقة أو بأخرى تحرص على المشاركة في قطاع الخدمات المجتمعية. تقول فدى: "من خلال تجربتي في العمل في خدمات رعاية الأطفال، إلى موظفة دعم التنوع الثقافي، أنا فخورة  بمجتمعاتنا الأسترالية المتعددة الثقافات". تتحدث فدى وتكتب باللغتين العربية والفرنسية. سمحت لها مهاراتها في اللغات المختلفة بالعمل في مجال البحث، حيث قامت بالبحث في التمييز العنصري الذي يعاني منه الناس عندما يرغبون في استئجار عقارات. مكنها برنامج Speak My Language من استخدام قدراتها اللغوية وفهمها الثقافي لتسليط الضوء على القصص الإيجابية والشاملة من خلال البودكاست. وقامت أيضا "بتسليط الضوء على الأشخاص ذوي الإعاقة من الخلفيات متنوعة الثقافات واللغات، للمساعدة في تغيير المواقف السلبية، وتحقيق المزيد من الفهم والوعي في جميع مناحي حياتنا".

Interviews by Fida Al Haddad